كبير مستشاري ترمب للاقتصاد يستقيل

  • admin - 2018-03-07 09:46:32

أعلن غاري كون كبير المستشارين الاقتصاديين للرئيس دونالد ترمب استقالته من منصبه بسبب خلاف حول بعض السياسات التجارية، لينضم إلى العديد من المستشارين الذين استقالوا أو أقيلوا وسط خلافات يعود معظمها إلى قضية التدخل الروسي في انتخابات الرئاسة الأميركية.

وتأتي استقالة كون من رئاسة المجلس الوطني الاقتصادي بعدما عارض مع مستشارين آخرين في البيت الأبيض مساعي الرئيس لفرض رسوم جمركية على واردات البلاد من الصلب والألومنيوم.

وتولى المسؤول المستقيل هذا المنصب قبل عام ونيف، وكان في السابق مسؤولا بارزا في بنك غولدمان ساكس، ويفترض أن يغادر البيت الأبيض خلال أسابيع.

وفي بيان نشره البيت الأبيض، أشار غاري كون إلى مساهمته في وضع سياسات محفزة لنمو الاقتصاد الأميركي، خاصة عبر دعمه خطة ترمب للإصلاح الضريبي الشامل التي أقرها الكونغرس أواخر العام الماضي. وكان الأثر الفوري لاستقالته تراجع الدولار ومؤشر البورصة الأميركية.

واتخذ كون قرار الاستقالة عقب إعلان الرئيس دونالد ترمب الأسبوع الماضي اعتزامه فرض رسوم على واردات الصلب والألمنيوم في مواجهة محاولات "إغراق" السوق الأميركية بهما، وسبق ذلك نقاش بين مستشارين -بينهم غاري كون- يدافعون عن تحرير التجارة وآخرين ينزعون نحو الحمائية, وفق مصادر من البيت الأبيض.

وقبل أسبوع، قدمت مديرة الاتصالات في البيت الأبيض هوب هيكس استقالتها، وذلك بعد مثولها أمام الكونغرس في جلسة استماع في إطار التحقيقات الجارية بشأن التدخل الروسي في انتخابات الرئاسة التي جرت في نوفمبر/تشرين الثاني 2016.

الوسوم:

اضافة تعليق


اسم المعلق : *
البلد :
البريد الالكتروني :
عنوان التعليق : *
التعليق الكامل :